المواضيع الأخيرة
» Pregunte me
الأحد 03 نوفمبر 2013, 3:18 am من طرف ولد رابح محمد

» A todos los alumnos
الأحد 03 نوفمبر 2013, 1:59 am من طرف ولد رابح محمد

» why take fish oil
الأربعاء 03 أغسطس 2011, 4:18 pm من طرف زائر

» red fish oil pills
الإثنين 01 أغسطس 2011, 11:33 pm من طرف زائر

» free cash online casino
الإثنين 01 أغسطس 2011, 9:40 pm من طرف زائر

» مèيهêîëîمè÷هٌêèé îٌىîًٍ لهٌïëàٍيîه âèنهî
الأحد 31 يوليو 2011, 3:42 pm من طرف زائر

» دًîنâèوهيèه يهèçلهويî
الجمعة 29 يوليو 2011, 1:01 am من طرف زائر

» generic cialis canada
الخميس 28 يوليو 2011, 4:08 am من طرف زائر

» الجزائر
الإثنين 13 أبريل 2009, 1:59 pm من طرف المؤرخ

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


قصة رونالدينيو مع البارسـا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة رونالدينيو مع البارسـا

مُساهمة  amine31 في الأحد 23 ديسمبر 2007, 1:05 am

.كيفية وصوله الى النادي :


بعدما كانت المنافسة على رونالدينهو محتدمة بين الريال و البرسا امضى الانكليزي بيكهام عقدا لريال و بدلك تمكن البرسا من التعاقد مع رونالدينهو بكل سهولة . وهكدا بدات قصة الساحر مع البرسا .


2.الاربع سنوات التي قضاها روني مع البرسا :


موسم 2003/2004 كانت اول المباريات التي لعبها هدا اللاعب مع البرسا و كان موسم جيد بالنسبة له كونه قاد البرسا الى وصافة الدوري الاسباني وراء فالنسيا المتصدر. في الموسم الموالي كان عطاء روني احسن و كان موسم جد متميز للبرسا كونه تمكن من الفوز بادوري الدي غاب عنه لسنوات عدة .في موسم 2005/2006 كان انجح موسم للساحر و قاد فريقه الى الفوز بالدوري للموسم التاني على التوالي ولكن الاهم من دلك كان الفوز بدوري الابطال للمرة التانية في تاريخ البرسا على حساب الارسنال . الموسم المنصرم _ و هو الموسم الاخير الدي ساتحدت عليه في موضوعي هدا _ و للاسف كان العام الاسوء ل رونالدينهو مع برشلونة كونه لم يحرز معه اي لقب بعدما ضيع فيه الفريق اللقب في اخر مباراة امام الريال بفارق نتيجة المبارتين .


3.تاريخ رونالدينهو في الكلاسيكو :


خاد روني مع البرسا 7 لقاءات كلاسيكو فاز فيها الفريق في 3 مناسبات و انهزم في 2 بينما التعادل كان في مناسبة وحيدة . و قد سجل الساحر في مجموع اللقاءات 4 اهداف 3 منها في البرنابيو و 1 في معقل البرسا .


ارجو ان يكون الموضوع قد نال اعجابكم . و شكرا .




منقــــــــــــــــــــــــــــــول

amine31
عضو نشط
عضو نشط

عدد المساهمات : 63
تاريخ التسجيل : 22/12/2007
العمر : 26

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.dzmusique.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصة رونالدينيو مع البارسـا

مُساهمة  شرقي مصطفى في الأحد 30 ديسمبر 2007, 8:57 am

السلام عيكم أنا شرقي مصطفى أدرس في شعبة العلوم التجريية وأبحث عن مواضيع في المواد الأساسية وشكرا Basketball

شرقي مصطفى
عضو نشط
عضو نشط

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 27/12/2007
العمر : 28

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

يا مصطفى

مُساهمة  عبد الرحمن في الأحد 30 ديسمبر 2007, 9:13 am


الى الاخ الكريم شرقي يبدوا انك اخطأت الهدف حينما ذهبت تبحث عن المواد الاساسية في منتدى التربية البدنية والرياضية ام انك اردت قراءة المقال الشيق ثم التعقيب على ذلك بما تريد البحث عنه
على كل حال اتمنى لك النجاح والتوفيق في دراستك وان شاء الله تكون من المتوجين بشاهدة الباكالوريا لهذا العام ومن معك من الزملاء بإذن الله تعالى
Basketball

عبد الرحمن
عضو نشط
عضو نشط

عدد المساهمات : 112
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

التحلي بالاخلاق الفاضلة

مُساهمة  الفارس في الأحد 17 فبراير 2008, 3:55 am

الأخلاق
الأخلاق جمع خلق، والخلق هو صفة راسخة في النفس تدعوها إلى فعل الخير أو فعل الشر كالشجاعة والجبن والظلم والعدل والكرم والبخل...الخ، وبهذه الصفة يمتاز الانسان عن سائر المخلوقات إذ أن ما سوى الانسان لا يدرك قيمة هذه الصفة ولا يهتم بها بل لم يؤهله الله تعالى للتحلي بها، من هنا صح القول أن الأخلاق قيمة إنسانية
الأخلاق هدف الأنبياء:
قال رسول الله (ص): "عليكم بمكارم الأخلاق، فإن الله عزَّ وجلّ بعثني بها".
وقال أيضاً: "إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق".
وهذا إن دلَّ على شي‏ء فإنما يدل على أن الأخلاق الكريمة هي الهدف الأسمى لبعث الأنبياء (ع)، وقد جاء السابقون منهم ببعض هذه الأخلاق وجاء رسول الله (ص) ليتمم ما نقص منها ويبيّن ما لم يبيّنه من سبقه من الأنبياء.
وإذا كانت مكارم الأخلاق هدف الأنبياء فمعنى ذلك أن تكامل الإنسان هو الهدف الأسمى من خلقه لا يكون إلاَّ بواسطة التحلّي بهذه الأخلاق، ولهذا بعثهم الله تعالى ليبيّنوها للناس وليطبقوها أمامهم ليكونوا مُثُلاً عليا ونماذج حيَّة يقتدى بها، وقد بلغ رسول الله (ص) أعلى رتبة من رتبة التكامل الإنساني بأخلاقه السامية حتى استحقَ مدح الله تعالى بقوله: "وإنَّك لعلى خلق عظيم"
الأخلاق أساس الأسلام:
هدف الإسلام كدين من الأديان السماوية أن يبني الإنسان من جميع نواحيه، فشرَّع لأجل ذلك أحكاماً ووضع قوانين وتوعَّد من خالفها بالعقوبة ووعد من وافقها بالأجر والثواب، كل ذلك من أجل أن يحمله على التحلي بالقيم السامية والأخلاق الفاضلة، فالعمل بالأحكام الشرعيَّة يشكّل الحد الأدنى من هذه الأخلاق، هذا الحدّ الذي لا يمكن التهاون به والتسامح في تركه، وبلوغ هذا الحد يؤسس لقيام عملية البناء الإنساني والتكامل البشري من خلال التحلّي بالأخلاق الكريمة التي تركت دون رتبة الإلزام الشرعي لكي يطلبها الإنسان من تلقاء نفسه رغبة في الوصول إلى مقام العبودية الحقيقيَّة لله تعالى وخلافته في الأرض، ونيل الأجر الجزيل والثواب العظيم على تطوعه هذا، وفي هذا الميدان يتفاضل البشر شرفاً وخسَّة وسمواً وضِعةً، فمن بلغ أعلى مراتبها بلغ درجة الكمال كالنبي واله (ع) ثم الأدنى فالأدن

أخي الحبيب:
إن الإنسان في الدنيا كمسافر يقصد الوصول إلى مقصد معين، والإنسان الصالح والعاقل هو من يبحث عن أسمى الأهداف والمقاصد والتي هي في نظر الإسلام سعادة الاخرة والفوز برضوان الله وجناته الواسعة.
فما علينا إلاَّ السعي وراء هذا الهدف المقدّس والإبتعاد عن كل ما يسبب لنا الانحطاط ألى أسفل درك من الحضيض والذي ينتج عن الميوعة والإنحراف والتفسخ الخلقي الذي يصيب مجتمعاتنا في هذا العصر، وبالخصوص جيل الشباب.
فالعاقل هو الذي لا يلوِّث أذياله بأي ذنب، ويظل متحفظاً من أي إنحراف في سلوكه، فالرجال العظماء والذين كانوا ولا يزالون مفاخر الإنسانية جمعاء في كل عصر لم يحصلوا على تلك المنزلة إلاَّ لأنهم عاشوا عيشة طاهرة منزّهة من الدنس، فالفضائل والكمالات لا يمكن أن تتفق مع الذنوب.
ومن يريد الوصول إلى أوجّ الكمال والعظمة الروحية، عليه أن يتخلى عن ميولاته اللامشروعة وشهواته وأهوائه التي تقف في طريق تكامله.
يقول الإمام عليه ?: "إنَّك لا تدرك ما تحب إلاّ بالصبر عما تشتهي".
والخطوة الأولى في هذا الطريق للتعرف على المناهج الأخلاقية السليمة والصحيحة أن نتبّع منهج الأنبياء والرسل الذين ميّزوا لنا محاسن الأمور من مفاسدها، ووضعوا لنا السنن والاداب وأخبروا بالمصالح والمفاسد، وساروا بأنفسهم في هذا الطريق فاستحقوا المقام الرفيع عند الله، فواجبنا حينئذٍ هو اتباع خطواتهم، وقد قال الله تعالى في ذلك: "لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة" الأحزاب/21.
والأدلاء بعد الأنبياء هم الأئمة المعصومين (ع) وبعدهم العلماء العاملون بعلمهم الذين يتبّعون الأنبياء وأمة الهدى (ع) ويتحدثون عن الله والاخرة، وليس في قلوبهم حبّ الدنيا. ولا أدنى تعلق فيها.

شكرا................

الفارس
عضو نشط
عضو نشط

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 29/12/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

اخي الفارس حقا انت كذلك

مُساهمة  عبد الرحمن في الجمعة 25 أبريل 2008, 11:45 pm

أخي الفارس لك جزيل الشكر والتقدير على هذه النصائح القيمة دمت فارسا مغوارا تفخر بك الثانوية وأبنائها الاوفياء ....فأنت حقيقة فخرها ليس لك هم غير أن ترى أبنائنا متفوقون ناجحون ....وهذا الذي نتمناه لطلبتنا في شهادة البكالوريا ان شاء الله تعالى ....بالتوفيق للجميع

عبد الرحمن
عضو نشط
عضو نشط

عدد المساهمات : 112
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى